مرحباً بكم في QuranicThought.com

رسالتنا هي الحفاظ على الحضارة الإسلامية من خلال وضع كل دررها أمام العالَم أجمع مجّاناً، وذلك من خلال أحدث التكنولوجيا.

المقدمة

موقع الفِكر القرآنيّ(QuranicThought.com) مشروعٌ يهدف إلى جمع كلِّ نصوص العلوم الإسلاميّة المهمّة - على مدى التّاريخ حتى يومنا هذا- وتوفيرها بأعلى جودةٍ ممكنةٍ، في موقع واحدٍ موثوق، وبطريقةٍ سهلةٍ للبحث، وبصيغٍ متعددةٍ مثل ملفات بي دي إف(PDF) والمقاطع الصوتيّة (Podcasts)، حيث نسعى في موقع الفكر القرآني لتوفير ملايين الكتب، وعشرات الآلاف من ساعات التسجيلات الصوتيّة باللغة العربيّة، وستُرفع تراجم باللغة الإنجليزيّة حين توافرها بإذن الله.
       وحرصًا منّا على تمكين مستخدمي الموقع من القراءة والاستماع والتفكّر في جواهر الفكر الإسلامي في أيّ وقتٍ وفي أيّ مكانٍ، فقد أُتيح الوصول للمحتوى من خلال أجهزة الحاسوب، وتطبيقات الهواتف الذكيّة، إضافة إلى سعينا المستقبليّ لتوفيره - إن شاء الله- على أجهزة قابلةٍ للارتداء(كالسمّاعات والسّاعات الذكيّة وغيرها).
       إنَّ موقع الفكر القرآنيّ، وقفٌ سُنّيٌّ شافعيّ، لكنّنا ملتزمون بتوفير جميع النصوص بطريقة حياديّة غير سياسيّة ولا متعصّبةٍ لفئةٍ ما، تنشر الوعي بالمذاهب السُّنيّة الأربعة، وتحترم مذاهب الإسلام الأخرى: الزيديّة والجعفريّة والظاهريّة والإباضيّة، بالإضافة إلى فِكر الأئمة الأوائل مثل سفيان الثوري، والليث بن سعد، والأوزاعيّ. آملين بذلك أن نوفّر وجهات نظر العلماء المسلمين جميعهم، سواءً كنّا نتفق‎ معها أم لا.
       دومن الجدير بالذكر أنّ دخول الموقع واستخدام موارده لا يتطلب أيّ دفعات ماليّة، فهو مجّاني تمامًا، ولكن يمكن الإسهام في دعم الموقع من خلال الترويج لهُ على شبكة الإنترنت، أو تقديم نصوص يمكن نشرها، أو من خلال مساعدتنا بالعمل عبر الإنترنت، وكذلك تزويدنا بتغذيتكم الراجعة واقتراحاتكم. فضلًا عن أنّ الدّعم المادّي مرحّبٌ به من المقتدرين ماليًّا، بالإضافة إلى دعائكم لنا بالتّوفيق.

النهج

إنَّ العلوم الدينيّة التي أنتجتها الحضارة الإسلاميّة واسعة جدًّا؛ وعليه، فقد قسّمناها حسب الموضوعات الرّئيسةِ؛ وذلك من أجل تسهيل الاستخدام، فمثلًا: القرآن الكريم (للاستماع)، والتفسير، والحديث، والأصول، والسيرة النبويّة، والعقيدة، والفقه، والإحسان، والفلسفة، وهكذا. وقد اخترنا قائمة تضمُّ ٢٥ كتابًا تعدّ نصوصًا أساسيّة في التخصّصات جميعها التي يجب على كلّ مسلمٍ معرفتها. إضافةً إلى ذلك، أفردنا قسمًا خاصًّا بالكتب الخمس مئة الأكثر تأثيرًا في الفِكر السُنّيّ (وذلك حسب الدراسة القيّمة التي أجرتها مؤسسة آل البيت المَلكيّة للفِكر الإسلاميّ)، وحيث إنّ معظم الأشخاص —وحتى العلماء منهم — لا تتجاوز قراءاتهم خلال حياتهم هذا الرقم بكثير خاصّة أنّ معظم هذه الكتب طويلة؛ فإننا نقدّم هذه الكتب لتكون بمثابة خارطة طريقٍ لما يمكن أن يقرأه مستخدمو موقعنا طوال حياتهم.
كذلك خصّصنا أقسامًا أخرى لثلاثة من علماء الشافعيّة المحوريين: الغزالي والرازي والسيوطي (وذلك بالتعاون مع الكرسيّ المكتمل لدراسة فِكر الإمام الغزالي والكرسيّ المكتمل لدراسة فِكر الإمام الرازي، وهما مرتبطان بهذا الموقع).
حيث نأمل من خلال هذه الأقسام الثلاثة تحديدًا، أن نوفّر نظرةً شاملةً عميقة للفِكر الإسلاميّ الأصوليّ التقليديّ بوجه عام، فدراسة الفِكر الكامل لمُفكّرٍ شموليّ قد يؤدّي إلى استيعاب نظرة عالَميّةٍ إسلاميّةٍ وتشرّبها بشكل أقوى من انتقاء كتابات لمفكّرين عدّة، وخاصّة إذا كانت لعلماء موسوعيين مثل: الغزالي، والرّازي، والسيوطي؛ ذلك أنَّ الغزالي يعدّ قامة في: علم الأصول وبخاصة في كتابه (المستصفى)، وفي الإحسان والعقيدة في تحفته (إحياء علوم الدِين)، وفي المنطق والفلسفة في كتبه عن هذين الموضوعَين. وأمّا الإمام الرازي فيُعدُّ قامة في التفسير والكلام في كتابه(مفاتيح الغيب). والسيوطي كذلك يُعدُّ قامة في التفسير بالمأثور ( تفسير الجلالين، والدرّ المنثور، والإتقان في علوم القرآن)، كما أنّه جامع للحديث في مجموعاته الحديثيّة، ومبيّن موثوق للمذهب الشافعيّ. ومن الجدير بالذكر أنّ كثيرًا من كتابات هؤلاء العلماء قد تُرجمت إلى اللّغة الإنجليزية.
وعليه؛ لا يتبقّى بين هؤلاء العلماء الأكابر الثلاثة إلّا القليل من الموضوعات الفكريّة التي لم يتم توضيحها، مع وجود بعض المسائل الفقهيّة المعاصرة التي تطرحها العلوم الحديثة والتكنولوجيا.

جديدنا

آخر التحديثات

أيها الولد
الأدب المفرد – تقديم عبد الخالق العطيفي
الإتقان في علوم القرآن تقديم – عبد الرحمن عموره
الرحيق المختوم
العقيدة الطحاوية – تقديم احمد الشريف
تفسير أنوار التنزيل وأسرار التأويل
تفسير القرطبي
جامع البيان في تفسير القرآن
سنن أبي داود
لطائف الإشارات – تقديم أحمد ممدوح
مفاتيح الغيب
مقدمة ابن خلدون

الأكثر مشاهدة

سجل في قائمتنا البريدية

حمل الآن تطبيق الفِكر القرآنيّ على هاتفك

عدد الزيارات 28455140
أطلق في 2019/1/1