مع الإمام علي في عهده لمالك الأشتر