عمدة القاري في شرح البخاري – 338