حضور التكوين والبنية في التعريف بالقرآن لحظتا الإنفصال والإتصال